مـقاطـعـة قـطـر بـيـن العاطـفـه والعـقـل .


مـقاطـعـة قـطـر بـيـن العاطـفـه والعـقـل .



للكاتب : فرحان بن معاشي

ماحدث قبل أيام من خلاف بين قطر وبعض دول الخليج وصل الى حد سحب السفراء وهو الأمر الذي يعد في العرف السياسي قمة الشئ وذروته وليس بعده الإ قرع طبول الحرب وهذا مستبعد جدآ ٠ وقد أحدثت هذه المقاطعة شرخآ كبيراً بين مواطني هذه المنطقه مابين مؤيد ومعارض لها ٠ ولكن لوتركنا العاطفه جانبآ وفكرنا بعقولنا لوجدنا أن قطر تستحق هذه العقوبة وأكثر نظير ماقامت وتقوم به من تصرفات عدائية ضد جيرانها٠ مع علمنا أن هناك شريحة كبيرة تتعاطف معها ولكن أقول لهؤلاء هل يمكن السكوت على سياسة قطر المعادية والمعاكسة للمنطقة وأهلها ؟
فقطر التي سلطت اعلامها وخصوصاً قناة الجزيرة ضد المملكة أيام الارهاب وفي وقت قريب ضد الامارات والبحرين ودعمت الحوثيين في حربهم معنا ووقفت ضد إرادة دول المجلس في القضية اليمنية وكذا عارضت دول الخليج في ترشيح الإستاذ احمد الجربا في رئاسة الإتلاف السوري وتؤي على أراضيها جماعات حزبيه وسياسية تمارس التحريض والزعزعة ضد بلدان عربية واسلامية . وقطر التي تجمع بين الشتاء والصيف على سطح واحد حيث انها تدعي مناصرة القضية الفلسطينية وفي الوقت نفسه تحتظن على اراضيها المكتب التجاري الاسرائيلي وأكبر كنيسة في الشرق الاوسط ٠ وقطر نهجت سياسة النفاق والمراوغة في أغلب القضايا وأخيرآ بدءات التقارب مع إيران على حساب المنطقة بشكل واضح والدليل التصريحات التي صاحبة زيارة وزير الخارجية القطري الاخيرة لإيران الذي أوضح فيها ان سياسة بلاده تتناغم مع الموقف الايراني في القضية السوريه الإ انها تختلف في بعض الجزئيات ! أفبعد هذا كله يحق لإحد التعاطف مع قطر !!


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *