مجلس الشورى أم الكورة .


مجلس الشورى أم الكورة .



للكاتب مناور بن قعيد الظفيري

يا من نعتقد أنهم رؤوس القوم وعليته وأهل الحل والعقد فيه . اتركوا رياضة البنات وإدخالها في المدارس فلم تكن يوماً من الايام مشكلةً عند نسائنا و لم تكن عندنا مشكله ولا عند شعبنا ولم تكن الرياضة من مشاكل أمي ولم نعترف بأنها مشكله وقضية تحتاج إلى مجلس شورى وضع وعين لكي يتكلم في الأمور المعضلة ويحل المشاكل التي تقف في طريق الوطن و المواطن فلم نراكم إلا تبحثون عن المثير و الغريب فقد غيرتم بأرائكم الغير نيره عطلتنا الإسبوعيه والأن تذهبون إلى بناتنا لكي تصنعون منهن لا عبات كرة ونحن نريدهن ربات بيوت ومعلمات وقدوات ومربيات فاضلات ، فمالكم أصبحت تتبعون أراء التغريب وتنكرون هدي الحبيب عليه الصلاة والسلام هل وجدتم حلول لمشاكل الاسكان أو الصحه أو الإنسان أو التعليم ماهي منجزاتكم التي تحسسنا بأنكم معنا ولستم مع الاسف . حقيقه من سمع بمخصصاتكم وعرف إنتاجكم علم أنكم لستم من أهل الحل والعقد بل أهل التعقيد و الخلل يقال بعد أيام سنرى المرأة من أصحاب الولاية الشرعية على الرجال وهناك كلام أنها ستكون عسكرية ، وسمعنا بقانون ضرب المرأة وهو من القوانين التي ستساهم في زيادة الطلاق وعزوف الشباب عن الزواج
نحن نعلم أنكم تحقنوننا بحقن مخدرة على شكل منتظم ودفعات حتى تصلون لما تريدون من إخراج المرأة وقيادتها وتكشفها إلى أخر ما تريدون من إزالة حشمتنا وديننا وهيبتنا،
فأين دوركم وأين موقعكم فلا نراكم إلا حيث ما لا نحب ولا نسمع منكم الا مانكره فوالله انكم تمثلون أمة ستسألون عنها يوم تبعثون ولكنني من الذين يبرؤن لله من استشاراتكم القبيحة علماً أنني كأي مواطن لم أرى منكم جميل فالعسكر لم تنصفوهم يوماً من الأيام فانصفهم الله ثم خادم الحرمين الشريفين والان أنصفتهم المحكمه الشرعيه بإثراء رجعي وهم الذين يقومون بأعمال خطره وانتم مهتمون ((بالويك إند)) فلا هناكم الله به.
ونرجوا من الله ثم من خادم الحرمين الشريفين أن يعزلكم ويجعل مخصصاتكم لأبناء الوطن ومبناكم يحوله إلى صالة أفراح يستفيد منها شباب المجتمع فأنتم لافائدة منكم ترجى والله المستعان.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *