شراكة استراتيجية جديدة للقرن الـ21 بين السعودية وأمريكا .. وخادم الحرمين وأوباما يوجهان بوضع آلية تنفيذها


شراكة استراتيجية جديدة للقرن الـ21 بين السعودية وأمريكا .. وخادم الحرمين وأوباما يوجهان بوضع آلية تنفيذها



متابعات :

أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، عن سعادته لزيارته لأمريكا، وتعميق العلاقات التاريخية معها والممتدة منذ لقاء الرئيس روزفلت والملك عبد العزيز آل سعود في عام 1945.

وأشار إلى أن اقتصاد البلدين اقتصاد حر، و أن هناك تطلعا لزيادة التعاون بين البلدين في كل المجالات حتى يكون هناك مصالح مشتركة، تضاف إلى التعاون السياسي بينهما.

وقال بيان مشترك صدر عقب مباحثات القمة السعودية الأمريكية – وفق وكالة الأنباء السعودية – إن الزعيمين ناقشا شراكة استراتيجية جديدة للقرن الحادي والعشرين، وكيفية تطوير العلاقة بشكل كبير بين البلدين، وقدم الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية إيجازاً للرئيس الأمريكي اشتمل على رؤى المملكة حيال العلاقة الاستراتيجية بين البلدين.

وقد أصدر خادم الحرمين الشريفين وأوباما توجيهاتهما للمسؤولين في حكومتيهما بوضع الآلية المناسبة للمضي قدماً في تنفيذها خلال الأشهر القادمة.

يشار إلى أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، يقوم بزيارة رسمية للولايات المتحدة الأمريكية حاليا، وقد عقد مباحثات موسعة مع الرئيس الأمريكي، تطرقت إلى العلاقات بين الجانبين، وقضايا المنطقة وأهمها إيران وملفها النووي، وسوريا واليمن وفلسطين والعراق.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *