شاهد.. احتفاء بـ”آل الشيخ” كأول وزير سعودي يزور كوسوفو بعد الاستقلال


شاهد.. احتفاء بـ”آل الشيخ” كأول وزير سعودي يزور كوسوفو بعد الاستقلال



استقبل رئيس الوزراء بجمهورية كوسوفو، البين كرتي، اليوم بمقر رئاسة الجمهورية بالعاصمة بريشتينا؛ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، الذي يزور جمهورية كوسوفو حاليًّا تلبية للدعوة الرسمية من المشيخة الإسلامية بالجمهورية.

ورحّب رئيس الوزراء الكوسوفي بالوزير الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، متمنيًا له طيب الإقامة في كوسوفا، كما وصف الزيارة التي يقوم بها بالمهمة جدًّا؛ كونها أول زيارة لوزير من المملكة العربية السعودية لكوسوفو بعد الاستقلال، وتجسد عمق ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين.

وقدم رئيس الوزراء الشكر لقيادة المملكة على دعمها المستمر لكوسوفا في جميع المحافل الدولية، وتقديم المساعدات التي ساهمت في التخفيف من معاناة الشعب الكوسوفي، كما حمل “كرتي” تحياته وسلامه لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد الأمين – حفظهما الله – وشكره العميق للقيادة على المواقف الداعمة لبلاده.

وأشاد خلال اللقاء بما تم من توقيع للبرنامج التنفيذي بين وزارة الشؤون الإسلامية بالمملكة والمشيخة الإسلامية بجمهورية كوسوفا للتعاون في مجال الشؤون الإسلامية، واصفًا المذكرة بالمهمة لخدمة مصالح البلدين وتعميق العلاقة مع المملكة في المجالات التي يحتاجها المسلمون.

من جانبه نقل “آل الشيخ” سلام وتحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله – وتمنياتهم القلبية لحكومة وشعب كوسوفا بدوام التقدم والازدهار.

وقدم الشكر والتقدير لرئيس الوزارء على إتاحة الفرصة للقاء به وعلى ما أبداه من تكرار المشاعر الطيبة تجاه خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد – حفظهما الله- وتجاه ما قدمته المملكة لهم من مساعدات ودعم تستشعر بها الواجب الديني والإنساني تجاههم.

ونوه إلى العلاقات الثنائية المتطورة والمتنامية مع كوسوفا للعمل في خدمة مصالح البلدين الشقيقين، لاسيما ما يتصل بخدمة الإسلام ونشر الوسطية والاعتدال والتسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب، مؤكدًا أن السعودية بقيادتها الرشيدة ستظلّ قبلة خير وعطاء ومحبة وسلام لكل البشرية، كما بحث اللقاء عددًا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك في مختلف المجالات، لاسيما ما يتصل بخدمة مسلمي كوسوفا.

حضر اللقاء من الجانب السعودي سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهوريتَيْ ألبانيا وكوسوفا، فيصل بن غازي حفظي، ووكيل وزارة الشؤون الإسلامية للشؤون الإسلامية عواد بن سبتي العنزي، ومن الجانب الكوسوفي رئيس المشيخة الإسلامية المفتي العام للجمهورية الشيخ نعيم ترنافا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *