بـعـد غـياب .


بـعـد غـياب .



اروى الخـلــف .

غيابنا ﻻ يعني اهمالنا او تجاهلنا لهم غيابنا ربما ظروف او ربما غنائم
ولكن نحن ﻻ نزال نشيد ونجاهد من اجل حقوقهم و واجباتهم نتعاون ونتكاتف ونساهم ﻻبراز قدراتهم ولنتحدث عن معاناتهم ونحكي واقعهم الذي يتجاهلة وطني .. من الصعب ان يتفهم مجتمع معاناة اطفال يعانون من صعوبات التعلم سكوتهم سببه الوحيد ﻻ يدركون معنى الخطورة التي تهاجم حياتهم
سكوتهم عدم المعرفة سكوتهم تجاهل الجميع لهم سكوتهم معذور ولكن سكوتنا نحن ﻻ مبرر له وليس لنا الحق بأن نسكت ونحن نعلم بأن نحو %10 من مجموع الطﻻب في التعليم العام بالسعودية يعانون من صعوبات التعلم !
من الضروري جدا أن نرافق مسيرتهم التعليمية والتثقيفية .
دور اﻻهل مهم جدا في اﻵكتشاف ومواكبة مشكلة عدم التعلم لدى ابناءهم و أهم اسباب اكتشاف صعوبات التعلم هي عدم القدرة على تعلم القراء والكتابة والرياضيات
فهم يعانون من الحذف والابدال والاضافة في الحروف والارقام وغيرها من مظاهر صعوبات التعلم الأكاديمية وعدم معرفة اﻻرشادات البسيطة .

فبعض اﻻهالي يجهلون المشكلات وﻻ يبالون للخطورة فعند بلوغ الطفل للسن التاسعة من عمرة يستيقظون ويلطمون خدودهم …

اين انتم ؟
واين اصحاب اﻷعمال والحملات التطوعية ؟

اين هم عن القيام بحملات تثقيف لذوي صعوبات التعلم

اين هم عن نشر اﻷعراض .. واﻷسباب .. و المخاطر
أين الجميع ؟

ﻻ يوجد تعاون وتكاتف من أجلهم سوى اهاليهم يعانون ويشتكون .. واصوات من بعيد تصبر ذويهم و تقف بجانبهم أثنان من اصل وطن أجمع .. شكرآ وطني

وشكرآ للأستاذ ابراهيم المالكي و للأستاذ نايف الصقر وبعض المهتمين دون استثناء اصواتهم تساند اطفال صعوبات التعلم … ونحن ﻻ اصوات لنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *