باقيه يا #غزة رغم أنفهم .


باقيه يا #غزة رغم أنفهم .



بقلم : سلوى بنت عناد الجهني .

الصمت العربي عما يحدث بغزة مخزي ، بوقت رفعت فيه اللافتات بالشوارع في كل من لندن وشيكاغو ونيويورك وستكهولوم والسويد وبرلمان تشيلي … وغيرها من دول ليست عربية ولا حتى مسلمة اعتراضاً لما يحدث بعزة ، إن مايحدث بغزة وفضحه الإعلام الجديد تستر الحكومات المؤيدة ووضعها لحكومة تل ابيب بموضع المستضعف ، كل العالم رأى صور الاطفال وبشاعة ماحدث لهم والجثث الملقاة ، وهدم المنازل و حتى المستشفيات ، رأوه فأحدثوا صوتاً اعتراضاً لسكوت حكوماتهم عن مايحدث بغزة " المهم ان تكون انساناً " ، عندما رفعت عجوز مسيحية لافتة تندد العدوان على غزة وهي الغير مسلمة تذكرت انسانيتها ورأت الاطفال وقالت في نفسها من المؤكد انهم كأحفادي عند جدتهم بغزة ، انا احب احفادي اذاً جدتهم تحبهم .
الاعلام الجديد لم يفضح حكومة تل أبيب فقط بل فضح المتصيهينين العرب حكومات وافراد .
فهذا اعلامي يشمت باهل غزة ، وهذا اخر يدعوا عليهم ، وهذه اعلامية و " سفيرة نوايا حسنة " ؟! تطلب من افيخاي ادرعي ان يضرب حماس وحماس ماذا ؟؟
حماس الشعب والشعب حماس ، يقولون حماس هي التي بدأت وكأنهم تناسوا احتلال منذ اكثر من 60 عاماً ، أصابهم التصيهن العربي " النفاق " وجرى بأعماق عروقهم فأصبحوا يعترفون بحكومة تل ابيب جارةً ودولة .
من اعطاهم الحق بهكذا حديث ؟
ومن سمح لهم بالبزوغ إلى اعلى المراتب وهم هكذا ؟
الفلسطينيون على كل أزماتهم السابقة كنا نقول لهم ليس بيدنا الا الدعاء ولا زلنا ايضاً ، هم الواجهة التي تحمل طعن الصليبيين ضد الأمة أمة أراد منافقيها طعن بعضها البعض ، هم اعتادوا سكوتنا ورضوا بدعائنا ولكن لم يحتسبوا الم نفاق بعضنا .

اللهم فرجاً لهم فلا سعة لهم سواك .

#ومضة
رب ضارة نافعة ، رب ضارة نافعة : هاهم العرب اكتشفوا عفناً بينهم لعلهم يتجنبوه .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *